بْرَبْهوبادا 1063 - أعطنا الراحة من الأنشطة و ردود الفعل من كل الأنشطة

From Vanipedia
Jump to: navigation, search

أعطنا الراحة من الأنشطة و ردود الفعل
من كل الأنشطة
- پْرَبْهوپادَ 1063


محاضرة بغ مقدمة - نيويورك- 660219-20

تماماً في الحياة الحالية أيضاً، نحن نتمنع بالأنشطة ،ثمار أنشطتنا. لنفترض أنني رجل أعمال وعملت بكثير من الجهد بذكاء وقد جمعتُ قدراً كبيراً من الرصيد المصرفي. الآن أنا المتمتع. بالمثل،لنفترض أنني بدأت عملي مع كمية هائلة من المال، ولكن فشلت في جعلها ناجحة. لقد فقدتُ كل المال. لذلك إنني أعاني. لذلكَ بالمثل،في كل مجال من مجالات حياتنا نتمتع، ونحن نتمتع نتيجة لعملنا. هذا يدعى كَرمَ.لذلكَ هؤلاء الأشياء إشڤَرَ،جيڤَ،پرَكرتي، أو الرب الأسمى،أو الكائن الحي، الطبيعة المادية، الوقت الأبدي ،أو أنشطتنا المختلفة، تفسر هؤلاء الأشياء في البْهَڠڤَدْ ڠيۤتا. الآن من بين هؤلاء الخمسة، الرب، الكائنات الحية،و الطبيعة المادية والوقت، هذه العناصر الأربعة هي الأبدية. الآن المظاهر ،المظاهر من پرَكرتي قد تكون مؤقت،لكن ليست كاذبة. يقول بعض الفلاسفة أن هذا المظهرمن الطبيعة المادية هو كاذب، لكن وفقاً لفلسفة البْهَڠڤَدْ ڠيۤتا أو فقاً لفلسفة الڤَيشناڤَز. لا يتقبلون مظهر العالم ككاذب. إنهم يتقبلون أن هذا المظهر هو حقيقي، لكن مؤقت. إنها تماماً مثل سحابة تجري في السماء ويبدأ موسم الأمطار، و بعد موسم الأمطار هناكَ العديد من النباتات الخضراء الجديدة في جميع أنحاء الميدان، يمكننا أن نرى. وسرعان ما ينتهي موسم الأمطار،ثم الغيمة تختفي. عموماً، تدريجياً، كل هذا الغطاء النباتي يجف ومرة أخرى تصبح الأرض قاحلة. بالمثل، هذا المظهر المادي يحدث في فترة معينة. سنفهما،سنعرفها،من صفحات من البْهَڠڤَدْ ڠيۤتا بهوتڤا بهوتڤا پرَليّتي (ب.ڠ 8،19). هذا المظهر يصبح مهم في فترة معينة ومرة ثانية تتختفي. هذا هو عمل پرَكرتي. لكنها تعمل بشكل أبدى. لذلك پرَكرتي هو الأبدية. إنها ليست كاذبة. لأن الرب قد قبل، ماما براكتي، پرَكرتي، "پرَكرتي الخاصة بي" أپَريَّم إتَزْ تو ڤيدّهي ميي پرَكرتيم پَرام (ب.ڠ 7،5)بهينّا پرَكرتي،بهينّا پرَكرتي،أپَرا پرَكرتي. الطبيعة المادية هي طاقة منفصلة من الرب الأسمى، و الكائنات الحية،إنهم أيضاً طاقة من الرب الأسمى،لكنهم ليسوا منفصلين. فهم مرتبطة أبدياً. لذلكَ الرب، الكائنات الحية،الطبيعة، الطبيعة المادية،و الوقت،إنهم كلهم أبدين. لكن الغرض الأخر،كَرمَ،هو ليس أبدي. آثار الكرمة أو النشاط قد يكون قديمة جداً. نحن نعاني أو نتمتع بنتائج أنشطتنا من زمن سحيق، ولكن لا يزال، يمكننا تغيير نتيجة كرمتنا، أو النشاط هذا يعتمد على معرفتنا الكاملة. نحن مشاركون في مختلف الأنشطة مما لا شك فيه، لكننا لا نعرف ما هو نوع الأنشطة التي سنعتمدها التي من شأنها أن تعطينا راحة من الأنشطة وردود الفعل من كل الأنشطة. هذا ما يفسر أيضا في البْهَڠڤَدْ ڠيۤتا. الآن، موقف إشڤَرَ هو الوعي الأسمى. موقف إشڤَرَ ، أو الرب الأسمى، هو الوعي الأسمى. و الجيڤَزْ، أو الكيانات الحية، كونها جزء لا يتجزأ من الرب الأسمى، إنه أيضاً واعي. الكيان الحي ايضاً واعي. الكيان الحي مفسر ك پرَكرتي،الطاقة، والطبعة المادية هي أيضاً مفسرة كپرَكرتي، لكن بين الأثنين،واحد پرَكرتي،الجيڤَزْ،هم واعيين. الأخر پرَكرتي هو ليس واعي. هذا هو الإختلاف. بالتالي الجيڤَزْ پرَكرتي تدعى متفوقة لأن الجيڤَزْ لديه وعي مماثل للرب. الرب هون الوعي الأسمى. يجب على المرء لا يدعى أنه أن الجيڤَ،الكائن الحي هو أيضاً لديه وعي أسمى. لا.الكائن الحي لا يمكنه أن يكون لديه الوعي الأسمى في أي مرحلى من الكمال. هذه النظرية مضللة .هذه النظرية مضللة . لأنه الوعي.هذا كل شيء.إنه ليس الوعي الأسمى.